حزب التحرير : الإرهاب في تونس عملية مخابراتية أجنبية من بينها أطراف جزائرية والسلطة الفرنسية

قال اليوم رئيس المكتب السياسي لحزب التحرير عبد الرؤوف العامري أن حزبه يعتقد اعتقادا شبه يقيني بأن هناك أطرافا خارجية تمكنت من توظيف البعض من أبناء البلد في أعمال لفائدتها.

وأكد عبد الرؤوف العامري في تصريح لشمس أف أم، على هامش ندوة صحفية، أن ما يحدث من إرهاب في تونس هو عملية مخابراتية والإرهابيين تحت سيطرة مخابرات أجنبية من بينها أطراف جزائرية تتخابر مع السلطة الفرنسية لوضع اليد على تونس والجزائر على حد تعبيره.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: