حفيظة شقير تطالب بالالتزام باتفاقية سيداو بعد رفع المبزع والسبسي كل التحفظات على بعض بنودها في غفلة من الشعب

طالبت استاذة القانون العام حفيظة شقيرفي تصريح إذاعي الدولة بالالتزام بالاتفاقية الدولية ” سيداو ” للقضاء على جميع اشكال العنف المسلط ضد المراة.
وقد ألحت شقير على تفعيل اتفاقيات سيداو بكل بنودها للتصدي لظاهرة تعدد الزوجات الذي تتفشى في االبلاد – حسب زعمها – دون إشارة منها لظاهرة الزنا وبيوت الدعارة المنتشرة في كل الوطن
هذا ويذكر أن كل من الرئيس الأسبق فؤاد المبزع ورئيس الحكومة الأسبق الباجي القايد السبسي قاما بتاريخ 24 أكتوبر 2011 برفع التحفظات على بعض بنود اتفاقية سيداو وذلك في غفلة من الشعب وهو ما اعتبر خيانة لإرادة الشعب وسعي من الاثنين لتكون العلوية في الدستور الذي سيكتب لأحكام هذه الاتفاقية الخطيرة والمهددة لقيم الإسلام ومبادئه خاصة المتعلقة بالمرأة والأسرة

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: