حكومة الصيد تقرر دعوة جيش احتياط و تسليح الامن السياحي

قررت خلية التنسيق والمتابعة التابعة لرئاسة الحكومة عقب اجتماعها في ساعة متأخرة من ليلة أمس لاتخاذ إجراءات لمنع وتفادي العمليات الإرهابية مايلي:

– دعوة جيش الاحتياط لتعزيز التواجد العسكري والأمني خاصة في المناطق الحيوية والحساسة

– إعلان كل من جبل سمامة والمغيلة وللا عيشة  مناطق عسكرية مغلقة

– تكثيف الحملات والمداهمات لتتبع الخلايا النائمة والعناصر المشبوهة

– وضع مخطط استثنائي لمزيد تأمين المناطق السياحية والمناطق الأثرية بنشر وحدات من الأمن السياحي مسلحة على كامل الخط المائي للشواطئ بداية من غرة جويلية

– الدعوة لتنظيم مؤتمر وطني ضد الإرهاب في شهر سبتمبر.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: