حماس:قصف ديمونا هو رسالة صغيرة

أكد سامي أبو زهري الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية “حماس” فجر اليوم الخميس، أن استهداف الاحتلال الصهيوني النساء والأطفال هو دليل عجزه وفشله في مواجهة المقاومة.
وتوعد أبو زهري في بيان صحفي تلقى “موقع الصدى الإخباري ” نسخة منه، بأن الاحتلال “سيندم على اللحظة التي فكر فيها بارتكاب هذه الجرائم”.
وفي وقت لاحق؛ قال إن قصف ديمونا هو رسالة صغيرة تكشف مدى هشاشة وضعف الاحتلال، وردود المقاومة لا زالت في بدايتها.
وأعلنت كتائب الشهيد عز الدين القسام مساء الأربعاء قصف مدينة ديمونا جنوب فلسطين المحتلة بثلاثة صواريخ لأول مرة.
وأوضحت الكتائب في بلاغ عسكري في تمام الساعة 19:45 أنها قصفت ديمونا بثلاثة صواريخ من نوع M75 محلي الصنع.
وهذه هي المرة الأولى التي تقصف فيها المقاومة الفلسطينية المدينة الصهيونية التي تبعد أكثر من 65 كم عن قطاع غزة، وتحتوي على مفاعل نووي يحمل اسمها.
واعترف جيش الاحتلال الصهيوني بسقوط صاروخين فلسطينيين قرب مفاعل ديمونا النووي.
واستهدف الاحتلال الصهيوني نحو 100 منزل سكني أغلبها من دون سابق إنذار ما تسبب بسقوط عشرات الشهداء والجرحى منذ بدء عمليته العسكرية “الجرف الصامد” فجر أمس على قطاع غزة.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: