حماس تجدد تأكيدها على التمسك بالمقاومة كخيار استراتيجي

جددت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” تأكيدها على التمسك بالمقاومة الفلسطينية باعتبارها خيار استراتيجي لتحرير فلسطين والقدس من الاحتلال الإسرائيلي.

وقال سالم سلامة النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني عن الحركة في كلمة له خلال مسيرة انطلقت بمخيم النصيرات وسط القطاع رفضاً للمفاوضات مع إسرائيل:” نعاهد الله بأن نبقى على عهد الشهداء والقادة حتى نعيد أرضنا ومقدساتنا”.

وأضاف ” لن يعترف شعبنا الفلسطيني بمفاوضات عبثية هزيلة اعترفت بـ 87% من أرض فلسطين لصالح الصهاينة”.

وشدد سلامة على أن الشعب الفلسطيني رفض ويرفض اتفاق “أوسلو” الذي وصفه بالمشئوم “وضيع فلسطين والمقدسات وحارب المقاومة وكان سبباً في الانقسام الفلسطيني”.

ورفع المشاركون في المسيرة شعارات تندد باستئناف المفاوضات مع الاحتلال وتطالب السلطة الفلسطينية بوقها فورا.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: