حماس: للأسف لم يتضمن إعلان “القمة” أي إشارة إلى إنهاء الحصار عن غزة

أعربت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” عن أسفها لما أسمته بـ”التراجع” الذي تضمنه إعلان الكويت الصادر في أعقاب الدورة 25 للقمة العربية، والذي لم يتضمن الإشارة إلى إنهاء الحصار عن قطاع غزة ودعم صمود الشعب الفلسطيني، وإيجاد آليات لتنفيذ قرارات القمم السابقة والمتعلقة بذات الموضوع، وأعربت عن خشيتها بأن تبقى هذه القرارت حبيسة الأدراج كجزء من تاريخ القمم ومقرراتها دون أن تتحول إلى واقع عملي.

وأشارت “حماس”، في بيان لها اليوم الأربعاء، إلى أنها تابعت باهتمام بالغ مجريات القمة العربية في الكويت التي أنهت أعمالها اليوم في الكويت، والتي تأتي في ظروف استثنائية بالغة التعقيد من تاريخ الأمة العربية، وما تضمنته من مواقف وخاصة تجاه القضية الفلسطينية.

وقال البيان “لقد تطلع شعبنا إلى أن تقف هذه القمة عند مسئولياتها تجاه التطورات الخطيرة في القضية الفلسطينية والمخاطر المحدقة بالمسجد الأقصى والتهويد المتسارع في القدس المحتلة والسرطان الاستيطاني المتجدد في الضفة وحصار قطاع؛ وأن تتخذ القرارات القوية والآليات العملية التي تتناسب مع هذه التحديات وحجم الجرائم الصهيونية”.

وأضاف “لقد استمعنا وشعبنا وأمتنا إلى مواقف قوية أصيلة تضمنتها كلمات بعض القادة وزعماء نعبر عن تقديرنا العميق لهم؛ لما دعوا له من مواقف مسئولة، خاصة فيما يتعلق بإيجاد آليات لإنهاء عدد من القضايا الملحة في الواقع الفلسطيني.

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: