حملة ” سيب التروتوار” تنتشر بعد صفاقس في مختلف ولايات الجمهورية

حملة ” سيب التروتوار” تنتشر بعد صفاقس في مختلف ولايات الجمهورية

لاقت حملة “سيب التروتوار”   رواجا في مختلف ولايات الجمهورية من بينها سيدي بوزيد والقيروان وسوسة
هذا وقد انطلقت هذه الحملة من ولاية صفاقس  في 9 أوت 2015 على خلفية احتلال الرصيف من طرف المقاهي الشيء الذي يدفع المترجلين للمشي على الطريق، وكذلك استعدادا لتظاهرة صفاقس عاصمة للثقافة العربية 2016
وتهدف  الحملة إلى المطالبة بتطبيق القانون ومعاقبة المخالفين من أصحاب المقاهي و المحلات التجارية الذين احتكروا الأرصفة المخصصة للمترجلين.
هذا وقد تعرض   الناشط المدني بصفاقس  زياد الملولي و الذي أطلق حملة “سيب التروتوار”  إلى عملبة اعتداء بالعنف من شخص مجهول عندما كان بصدد أخذ صور في إطار الحملة  .
وأفاد الملولي أن شخصا على دراجة نارية  اقترب منه واعتدى عليه وقال له حرفيا “سيب التروتوار.. سيب عليك خير” ثم لاذ بالفرار، مضيفا أنه تقدم بشكاية لدى المصالح الأمنية.
هذا وفي إطار تعاون قوات الشرطة مع حملة ” سيب التروتوار ” أفاد موقع الصحفيين التونسيين بصفاقس  أن  الفرقة الجهويّة لشرطة البلدية بصفاقس قامت صباح أمس الأربعاء  بمساهمة من جميع المراكز ومختلف الفرق الامنيّة تحت اشراف رئيس الفرقة بحملة على الانتصاب الفوضوي بكامل مدينة صفاقس وتمكّنت من حجز عديد الطاولات والكراسي للمقاهي التي احتلت الرصيف ولم تحترم حرمة المترجلين كما داهمت منطقة باب الجبلي ورفعت جميع النصب وباعة الشاي والغلال الذين يحتلون الحدائق العمومية وانهج المدينة وبالقاصة بين قرمدة وتنيور كلم 9 امكن لهم كشف وكر لتعبئة الشمبوان المقلد وكميات من الزيت المعلب الغير صالح للإستهلاك

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: