10718785_10201713742925083_236725001_o

حملة شيطنة لحزب التحرير بعد فضحه موافقة أحزاب تونسية على كمال مرجان رئيسا لتونس

يتعرّض حزب التحرير إلى حملة شيطنة و تشويه على مواقع التواصل الإجتماعي من طرف منتسبين لأحزاب شاركت في ما أسماه الحزب بصفقة الجزائر الأخيرة.

هذا و كان رضا بالحاج أمين عام حزب التحرير قد فضح ، في الآونة الأخيرة، صفقة أُبرمت بين أحزاب سياسية تونسية باشراف جزائري تمثّلت في الاتّفاق على التجمعي كمال مرجان رئيسا لتونس. و وصلت حملة التشويه التي يتعرّض لها حزب التحرير و أمينه العام إلى حدّ نعت هذا الأخير بـ “عميل بن علي” و اتّهام الحزب زورا بأنه شارك في انتخابات 1989 في حين أنّ الحزب كان محضورا قبل ثورة الحرية و الكرامة التي أطاحت بالدكتاتورية و أزاحت حزبا استأسد بالحكم لعقود. و لكنّ أحزابا كانت محضورة من طرف الدكتاتورية باتت اليوم تسعى جاهدة لإعادة من لفظهم الشعب و فَرْضهم عنوة و كسر إرادة التونسيين.

 

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: