حملة على مواقع التواصل في تونس تطالب بإظهار أسماء المقاومين الحقيقيين لفرنسا و نسف كذبة “المجاهد الأكبر”

[ads2]

إنطلقت منذ صباح اليوم الأحد بمناسبة مرور 60 عاما على مرور ذكرى 20 مارس 1956 حملة على مواقع التواصل الاجتماعي بتونس تطالب بإظهار أسماء المقاومين الحقيقيين ضد الإحتلال الفرنسي على غرار المصباح جربوع و لزهر الشرايطي و محمد الدغباغي و غيرهم من أبطال المقاومة التونسية الحقيقية ضد المستعمر الفرنسي كما طالب هؤلاء بضرورة تصحيح التاريخ المزيف لتونس و نسف كذبة المجاهد الأكبر الذي تغنى بها اعلام الدولة طيلة 60 عاما حيث إعتبروا إختزال المقاومة و الجهاد ضد المحتل في شخص المخلوع الأول بورقيبة تزييفا حقيقيا لتاريخ تونس الحديث.

[ads2]

صور لأبرز المقاوميين التونسيين ضد فرنسا

Mosbah_JarbouLazhar_Chraïti_-_Avis_de_recherche_-_Le_Monde_1954

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: