حملة فلسطينية لمقاطعة الشركات الداعمة للعدو الصهيوني

أعلنت مؤسسات فلسطينية عاملة في المخيمات الفلسطينية في لبنان عن حملة مقاطعة المنتجات والشركات التي تدعم كيان العدو الصهيوني. ويأتي ذلك في إطار الاستجابة لنداء مؤسسات المجتمع الأهلي التي أطلقت في العام 2005، وجرى التنسيق لإطلاق الحملة في المخيمات مع “حركة المخيمات “تقاطع”، بعد لقاءات عقدت مع اللجنة الشعبية في مخيم شاتيلا، وفي مركز أجيال، ولقاءات أخرى في مخيمات الشمال والجنوب والبقاع، تقرر على إثرها إطلاق الحملة في 30 آذار، وإعلان المخيمات عن مقاطعة المنتجات والشركات التي تدعم كيان العدو”، بحسب القيّمين على الحملة.

وقال مسؤول مؤسسة أجيال في مخيم نهر البارد، وعضو هيئة المناصرة، التي أصبحت جزءاً من حركة المخيمات “تقاطع”، زيدان طه في تصريح خاص “إن الحملة التي تتضمن بياناً ومنشورات تعرض لائحة عن البضائع والمنتجات الأمريكية، والشركات التي تتعامل مع الكيان “الإسرائيلي”، والعمل على مقاطعتها ستبقى مستمرة من أجل التوعية، والهدف تشكيل أطر للمتابعة في كل المخيمات، والعمل الميداني المباشر مع الناس، والتنسيق مع الحملات الدولية المقاطعة، وربطها بالنضال الوطني الفلسطيني”، موضحاً إلى أن حركة “تقاطع” تتبنى المعايير الموضوعة من قبل لجنة “مقاطعة داعمي إسرائيل في لبنان”، وهي جزء مكمّل وداعم لعمل المقاومة المسلحة، وعمل نضالي يتيح أوسع مشاركة جماهيرية من كل فئات الشعب الفلسطيني في مخيمات لبنان”، “مؤكداً على أن مؤسسات المجتمع المدني في مخيم نهر البارد و”هيئة المناصرة”، تدعم بقوة حركة المخيمات “تقاطع”.

المصدر:  وكالة القدس للأنباء

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: