حيثما زرعك الله أثمر

 

الإنسان النّاجح غيـر عادي فعّال يبادر، يجتهد، يقترح، فثابرْ وتميّزْ واسْعَ لتحقيق إنجازات في حياتك تخلّدْ بهـا ذكرك،
فكم مـن إنسـان عاش حياة روتين ومات فنُسِي، لكن هناك أناس ماتـوا منذ آلاف السنين وحينما تركـوا بصمات خالدة فلن تنساهم الأجيال على مرّ التاريخ.
ولكي تحقّق إنجازات لابدّ أن تعمل وأن تحلم وأن تنمّي مهاراتـك وتطوّر في قدراتـك، ثم حدّد المجال الذي يمكن أن تنتج فيه، التخصّص الذي تحبّه، فالإنسان لا يبدع إلا إذا عمل فيما يحبّ،
أمّا الذي يريد أن يبرز في كلّ شيء لا يستطيـع. حدّدْ ما تريد فعلـه، فالشيء المحدّد الواضح يمكن تحقيقـه أمّا العموم فلا يفيـد.
هناك من يعيش عمرا قصيرا ويحقّق أعمالا عظيمـة، وهناك من يقارب القرن ولا يحقّق شيئا، فشتّان بين الثّرى والثريّا!
قـال أحدهـم: “أيّ عمر يمرّ من عمري بدون إنجازات لا أعتبره من عمري.” بعد تحديد هدفي تصبح قراءاتي وعلاقاتي وملء فراغاتـي فـي إطار توجّهي فأنشغـل بالنافع المفيد.
فكرة فعزيمة فانطلاقة جادّة. كيف أدير حياتي؟ كيف أرتّبها؟ بعد التفكير توضع الخطّة ثم يُبدأ في تنفيذهـا.
فلا تكنْ مثل الذين يقضون جلّ أوقاتهم في الفراغ في اللاشيء فهم يعيشون حياة فوضى مفرغة من أيّ محتـوى.
إنّي أبغض إمرءً يكون مشغولا بشيء لا ينفعه في دينه ولا في دنياه، جُهْد ضائع يقود إلى الفشل في الحياة، أو مثل من يعيش على الأحلام والأوهـام والأمانـي الفارغة ولا ينتج شيئا.
لا بدّ أن تنجز قبل أن ينتهي العمر، كلّ شيء يدعـونا إلى أن نستعجل فـي الإنجاز.
المثال العربي يقول: “من زرع حصد.” وهل هو مثال صحيح؟ فقد يزرع الإنسان ولا يحصد، فليس كلّ من يزرع يحصد بالضرورة. يحصد من زرع ورعى، وحماه وتابعه وصبر وتجهّز بالأدوات والآلات، ولم تأتِ أقدار تخرّب زرعه، هذا هو الذي يحصد. فالتراكمات ليس من السّهولة القضاء عليها.
النتائج لا تأتي فجأة بل لابـدّ من التوكّل على الله أولاّ وطلب المعونة منه،
ثم تخطيط وبذل جهد وعمل وانتظـار(كمّ هائل من التراكمات) بعـدها يمكن أن نجني الثّمـار.إذن من زرع ورعى وتعهّد وتعب وصبر حصد، وليس من زرع حصد.
ينبغي أن تكون عضـوا إيجابيـا في المجتمع، لك رأي وفكر ومساهمة وفضل وشخصية، ثبتَ في الحديث الشريف: “المسلم كالغيث أينما وقع نفـع.” فحاربْ السلبية فـي حياتك، ولا تدع الكسل والخمول والفوضى تتسرّب إليك، فإنّها تسرق منك عمرك دون أن تشعر، فالحذر الحذر.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: