خالد الطراولي

خالد الطراولي : بلاد على كف عفريت والمجهول ينتظرها

 

[ads2]

انتقد الكاتب و عضو الهيئة السياسية بحزب  حراك تونس الإرادة خالد الطراولي تشكيلة ما يسمى حكومة الوحدة الوطنية ورأى أن تونس على كف عفريت و ذاهبة إلى المجهول

وكتب الطراولي في صفحته بالفيس بوك الآتي :

أصوات كثيرة تتعالى هذه الأيام بعد تعيين الحكومة الجديدة منددة ومستنكرة وجود فلان وعلان ومتفاجئة من انضمام الحزب الفلاني وفاضحة لتاريخ البعض ومعلنة تفاجأها من كذا تواجد!!!
أليست المفاجأة في العكس تماما، هذا العكس الذي لن يقع!!!
من لم يفهم المسار الذي أخذته البلاد منذ سنوات، سوف يظل يهذي في كبسولته، ما الجديد….
ثورة مختطفة..، معارضون سقطوا في الطريق..، قوانين ثورية أسقطت أو استبعدت باجتهادات مغشوشة..، أيد مرتعشة حكمت البلاد يوما فتعثرت..، خروج وليس عودة للمنظومة القديمة التي لم تمت أبدا..، خارج له صولات وجولات تحت قيادة المسؤول الكبير..، مهمة إعلامية ممنهجة عملت جاهدة على قلب الحقائق وتشويه الخصوم ونجحت في نحت مخيال شعبي نسي التاريخ وتعلق بالجغرافيا فخسر الإثنين…
لا أحبذ كثيرا التفسير التآمري للتاريخ لأنه يقلص من حجم دور الذات في المصيبة، ولكن هناك تكتل وعمل مركز وممنهج نصّب هذا المسار حيث يسير المشهد لمستقر له، ولكن دورنا أساسي وجوهري، فلو لم يجد هذا المسار طريقا مفروشة بالورود، لو لم يجد معارضة تبكي بدموع التماسيح على وضع ساهمت فيه بنرجسية بعضها وزعامتية بعضها وانتهازية بعضها، لو لم يجد قبولا واستحسانا وانتخابا من الكثير… لو لم يجد.. لو لم يجد…لما وصلنا إلى هنا…
بلاد على كف عفريت والمجهول ينتظرها، ومواطن “يجري على خبزته” ولن يلحق بها، ومشهد عام يتهاوى أخلاقيا وقيميا….ولكني أبقى متفائلا لأن الحل ها هنا، الحل هاهنا، الحل في أيد شريفة يُعوَّلُ عليها، وهي و الحمد لله لم تنقرض…تونس تبقى ولادة .

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: