خروج طائرة كورية جنوبية عن المدرج في مطار هيروشيما ينتهي بإصابة 27 من ركّابها

أصيب 27 راكبا عندما اصطدمت طائرة تابعة لشركة “اسيانا”، كانوا على متنها، بعمود اتصالات خلال هبوطها في مطار ياباني، بحسب ما اظهرت صور بثها التلفزيون الرسمي، في حادثة تذكر بكارثة تحطم طائرة تابعة للشركة في سان فرانسيسكو سنة 2013.

ورالصور التي التقطت جوا لمطار هيروشيما غرب اليابان، تظهر عمود الاتصالات- وهو هيكل كبير يشبه بوابة بعلو ستة امتار يقع على بعد بضعة امتار من بداية المدرج- وقد تطايرت اجزاؤه باتجاه مدرج الهبوط.

و شوهدت آثار اطارات على منطقة عشبية امام المدرج، فيما عثر على قطعة كبيرة من عمود الاتصالات –الذي تستخدمه الطائرات لتحديد مكان مدرج الهبوط — على الاسفلت.

و على بعد بضعة مئات من الامتار تظهر آثار الانزلاق ان طائرة الايرباص ايه-320 خرجت عن المدرج واستدارت لاكثر من 90 درجة. وشوهد ما يبدو انه قطعة من عمود الاتصالات تتدلى من جناح الطائرة وفتحت مخارج الطوارئ.

وتحدث ركاب كانوا على متن الرحلة او.زد-162 التي اقلعت من انشيون قرب سيول الى هيروشيما، عن حالة ذعر وفوضى.

و قالت سيدة لتلفزيونات يابانية في ساعة متأخرة الثلاثاء “كان هناك دخان وسقطت اقنعة الاوكسيجن. كان الطاقم في حالة ذعر واعتقدت اننا سنموت”.

وتم اجلاء كافة الركاب وعددهم 73 والطاقم المؤلف من ثمانية. وقال مسؤولون يابانيون ان 25 راكبا واثنين من افراد الطاقم اصيبوا بجروح.

وقال مسؤول في سلامة الطيران بوزارة النقل في طوكيو لوكالة فرانس برس ان فريق محققين توجه الى مكان الحادثة.

وقال المسؤول ان “الجانب الايسر من ذيل الطائرة المستقيم تضرر… لكن يتعين معرفة سبب وقوع الحادث فيما يجري مجلس سلامة النقل تحقيقاته”.

و قالت الشركة الكورية الجنوبية ان 18 راكبا، هم 14 يابانيا وكورييين وصينيين، اصيبوا بجروح. وبقي واحد منهم فقط ليلا في المستشفى. ولم يتضح سبب اختلاف عدد الجرحى بين الشركة والسلطات.

وقالت الشركة في بيان “تأسف شركة خطوط اسيانا للتسبب لركابها والناس بالقلق بشأن الحادث”.

واضافت “بالنسبة لتحديد سبب الحادث، سنتعاون بشكل وثيق مع السلطات المختصة”.

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: