خطير/ تواصل التعذيب بسجن برج الرومي..سجين أخرجوا عينه اليسرى و أفقدوه بصره

ذكرت المنظمة التونسية للتعذيب في بيان رسمي لها تعرض السجين محمد الصغير بوقرة القابع بسجن الرومي ببنزرت للتعذيب الشديد أدى إلى فقدان عينه اليسرى و جاء في بيان المنظمة:

بيان حول حالة محمد الصغير بوقرة
بيـــــــان

بتاريخ 16/01/2015 اتصلت بالمنظمة التونسية لمناهضة التعذيب عائلة السجين بسجن برج الرومي ببنزرت محمد الصغير بوقرة و أعلمت أنه يتعرض إلي انتهاكات متواصلة (عنف،عقوبات بالسيلون، حرمان من الدواء في بعض الأوقات باعتباره مصابا بأمراض مزمنة) .
وبتاريخ 12 جانفي 2015 و اثر زيارة العائلة لمحمد الصغير بالسجن عاينت وجود ضمادات على مستوى عينه اليسرى مع آثار دماء عالقة على خده ، و باستفساره عن ذلك ذكر للعائلة أنه على إثر قطع الدواء عنه لمدة أسبوع و مطالبته بذلك، أخذ إلي السيلون يوم 27/12/2014 .
و بسبب احتجاجه ، تعرض إلى العنف الشديد من قبل أعون سجون و ذلك بطرحه أرضا و الاعتداء عليه بالرفس على كامل جسمه و رأسه مما أدى إلى فقء عينه اليسرى.
و بعد نقله إلى مستشفى بنزرت ثم مستشفى الرابطة بتونس . أجريت على عينه عملية جراحية يوم 29/12/2014 لكن الأوان قد فات باعتبار أنه فقد البصر تماما على مستوي تلك العين.
إن المنظمة التونسية لمناهضة التعذيب:
– تدين الاعتداء الذي تعرض إلي السجين بوقرة و الذي أدى إلى فقدانه البصر على مستوى إحدى عينه .
– تطالب السلطات القضائية بإجراء تحقيق عاجل و جدي في الاعتداء و إحالة مرتكبيه على القضاء .
– نطالب الإدارة السجّنية تحمل مسؤوليتها في توفير الرعاية الطبية للسجين بوقرة و كذلك في حماية السجناء و الموقوفين من الانتهاكات.

الكاتب العام

منذر الشارني

2015-01-19_16-50-01

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: