دراسة: التعليم الجامعي قد يسبب الإصابة بسرطان الدماغ

[ads2]

توصل العلماء إلى أن الأشخاص الذين يتحصّلون على تعليم عالٍ ترتفع لديهم فرص تطور الأورام السرطانية في الدماغ مقارنة بالأشخاص الذين تخلوا عن الدراسة في سن مبكرة.

وقد أجرى علماء من السويد وبريطانيا دراسة قاموا خلالها بمراقبة 4.3 ملايين شخص ولدوا في السويد ما بين عامي 1911 و1961، حيث تمت مراقبتهم لمدة 17عاما ابتداء من عام 1993. واكتُشفت أورام سرطانية في الدماغ لدى 5 آلاف رجل تقريبا و7 آلاف امرأة.

وتوصلت الدراسة إلى أن الرجال الذين درسوا في الجامعة على الأقل ثلاث سنوات نسبة خطر الاصابة بسرطان الدماغ لديهم تفوق بـ19 بالمئة نسبتها لدى أولئك الذين تخلوا عن الدراسة في الصف التاسع. ونفس الشيء بالنسبة للنساء إذ فاقت النسبة المذكورة 23 بالمئة.

ومن جهة أخرى أكد العلماء وجود علاقة إيجابية بين زيادة خطر الاصابة بسرطان الدماغ بالأعمال والوظائف التي تعتمد على العقل.

فالرجال الذين يزاولون وظائف ومهناً تعتمد على الفكر، إمكانية إصابتهم بأورام سرطانية في الدماغ أعلى بنسبة 50 بالمئة مقارنة بأولئك الذين ينشطون في مهن تعتمد على العضلات والقوة البدنية.

تجدر الاشار إلى أن العلماء لم يتوصلوا بعد لأسباب هذه اللظاهرة، إلا أنهم يعتقدون أن السبب يمكن أن يكون في تردد أصحاب التعليم العالي على العيادات الطبية بشكل دوري للاطمئنان على صحتهم.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: