دراسة بريطانيّة: الـ”WIFI” يتسبّب في صعوبة الحمل ويؤدي إلى الإجهاض

[ads2]

حذرت وكالة حماية الصحة في بريطانيا، من المخاطر الصحية لموجات الإنترنت اللاسلكية “الواي فاي”، مؤكدة في ضوء دراسة حديثة أن هذه الموجات تمنع نمو الإنسان والنباتات على حد سواء.

وأفادت دراسة حماية الصحة بأن التعرض مباشرة لموجات “الواي فاي” يؤثر بشكل سلبي على صحة المخ، مما يؤدى إلى قلة التركيز، كما يؤدي في بعض الأحيان إلى ألم في الأذنين، ومع فترات الاستخدام الطويلة قد يتطور الأمر إلى التأثير على نمو الإنسان أو النبات سلبيا نتيجة التعرض المباشر لهذه الموجات.

فيما كشفت دراسة أخرى أجرتها جامعة كامبريدج أخيرا، أن الترددات اللاسلكية تؤدي إلى صعوبة في الحمل، بالإضافة إلى وجوب توخي النساء الحوامل الحذر من استخدامها، وذلك لأن كثرة التعرض للأشعة قد يؤدى إلى الإجهاض، ما يجعل هذه الموجات بمثابة قاتل صامت يقتل الإنسان ببطء.

ومن أجل التقليل من المخاطر الصحية للواي فاي، ينصح الخبراء باتخاذ بعض التدابير للتقليل من أضراره، كإطفاء جهاز “الواي فاي” قبل الذهاب إلى الفراش للنوم وعند عدم الحاجة إليه في النهار، وأيضا يفضل عدم وضعه في المطبخ أو في غرفة النوم.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: