دالاس

دول عربية تدعو رعاياها بأميركا للحذر بسبب الاحتجاجات

[ads2]

حثت الإمارات والبحرين والبهاما رعاياها على الحذر أثناء زيارة مدن أميركية شهدت احتجاجات عنيفةعقب قتل الشرطة مواطنيْن أسوديْن قبل أيام.

وأصدرت الدول الثلاث تحذيرات لرعاياها الموجودين في الولايات المتحدة, وكان معهودا أن مثل هذه التحذيرات تصدر عن السلطات الأميركية لرعاياها المسافرين أو الموجودين بدول ترى واشنطن أنهامعرضة لهجمات, أو أنها تشهد اضطرابات سياسية أو اجتماعية.

وأصدرت سفارة الإمارات لدى الولايات المتحدة السبت في صفحتها بموقع تويتر تنبيها خاصا لرعاياها في أميركا جاء فيه “الرجاء الابتعاد عن الاحتجاجات والاتصال بالسفارة إذا احتجت إلى المساعدة””.

وفي اليوم نفسه، أصدرت سفارة البحرين لدى الولايات المتحدة في صفحتها تحذيرا ورد فيه “يرجى الابتعاد عن مناطق المظاهرات في الولايات المتحدة. للطوارئ يرجى الاتصال”.

وقبل ذلك بيوم، حذرت خارجية دولة البهاما مواطنيها (أغلبهم من أصل أفريقي) من زيارة المدن الأميركية التي وقعت فيها حالات إطلاق نار  على شبان أفارقة من جانب ضباط الشرطة”. ودعت أولئك الرعايا إلى التعاون مع السلطات الأميركية وألا يتصرفوا بعدائية.

وكانت تشير إلى حادثتي إطلاق نار من قبل رجال شرطة بيض بولايتي لويزيانا ومينيسوتا أسفرتا عن مقتل مواطنين أسودين بكيفية وُصفت بالصادمة, وأثارت الحادثتان احتجاجات غاضبة لا تزال مستمرة.

وفي إطار موجة الغضب هذه, أطلق مجند أميركي سابق أسود النار مساء الخميس بتوقيت الولايات المتحدة فقتل خمسة شرطيين في مدينة دالاس بولاية تكساس  قبل أن تقتله الشرطة بواسطة رجل آلي (روبوت).

وأعلنت الشرطة الأميركية اليوم أنها اعتقلت ما يقرب من مائة شخص بينهم ناشط بارز بحركة “حياة السود مهمة” على هامش مظاهرة بمدينة “باتون روج” بولاية لويزيانا. كما اعتقل مائة خلال احتجاج بمدينة سانت بول في مينيسوتا, وقالت الشرطة إنها استخدمت القنابل المدمعة لتفريق نحو مائتي محتج, وتحدثت عن إصابة 21 من عناصرها.

المصدر : رويترز

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: