ديوان التطهير: مسؤولية قنوات تصريف مياه الأمطار في الأحياء السكنية تعود للبلديات

ديوان التطهير: مسؤولية قنوات تصريف مياه الأمطار في الأحياء السكنية تعود للبلديات

شدد رئيس مديرية تونس الكبرى في ديوان التطهير محمد عبيد، على ان مسؤولية قنوات تصريف مياه الأمطار في الأحياء السكنية تعود للبلديات.  

كما أوضح عبيد في تصريح لشمس اف ام دور الفضلات الملقاة في الشوارع  في سد البالوعات عند نزول الأمطار، مما يؤدي إلى إنسدادها، مبينا أنه خلال هطول الأمطار الماء يجرف الفضلات التي تؤدي إلى إنسداد البالوعات مما يعطل عملية مرور المياه إلى القاع فتكون النتيجة جريان الماء في الشوراع والبالوعات فارغة، وفق قوله.

ومن جهة أخرى، شدد عبيد على وجود نقائص كبيرة في المؤسسات التابعة لديوان التطهير داعيا الدولة لتخصيص ميزانية وخلق جهاز يتكفل بتصريف مياه الأمطار من خلال توفيرها ميزانية لإحدى المؤسسات الموجودة للتحكم في مياه الأمطار.

ام تونيزيا

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: