رئيس الشؤون الدينية التركي: أطفال سوريا أمانة في أعناقنا

رئيس الشؤون الدينية التركي: أطفال سوريا أمانة في أعناقنا

قال رئيس هيئة الشؤون الدينية التركية “محمد غورماز” إن “أطفال اللاجئين السوريين، أمانة في أعناقنا، كأطفالنا، فهم أمانة من الله تعالى ومن ثم علينا أن نرعاها”.

جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها المسؤول الديني التركي، أمس الأربعاء، في حفل توزيع شهادات على 110 من الطلاب السوريين الأيتام، الذي نظمه وقف الديانة، بالعاصمة أنقرة.

[ads1]

وأضاف “غورماز” قائلاً “يجب أن لا يُترك أي طفل سوري في تركيا من دون تعليم، فعلينا أن نعدّهم للمستقبل، وأدعوا كافة منظمات المجتمع المدني في تركيا إلى الإسهام في تعليمهم”.

وأفاد “غورماز” بعد ملاحظتة كثرة الشكر الذي يقدمه الأطفال السوريين له ولتركيا، “نحن من يجب أن نشكركم لأنكم ساعدتمونا على أداء واجبنا، فلا شكر على واجب قمنا به لإخوتنا”

وقام “غورماز” في نهاية الحفل بتوزيع الشهادات على الطلاب الذين فرحوا بشدة للاهتمام بهم من قبل الجهات المعنية التركية.

المصدر :وكالة الأناضول

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: