راشد الخياري ينجح في إثارة أعصاب نوفل الورتاني و يفقده عقله

نجح مدير موقع الصدى في إثارة أعصاب “شبه الصحفي” نوفل الورتاني، على أمواج إذاعة موزاييك ف م. و ذلك خلال طرحه لملابسات فضيحة برنامج لباس و فبركة كذبة المجاهد العائد من سوريا.

و قد أفقدت جرأة و صلابة مدير موقع الصدى الإعلامي الفاشل الدجّال نوفل الورداني ممّا جعله يخرج عن موضوع الحوار و ينبش في قضية قبلاط التي كشف الصدى عن حقائق حولها في السابق.

كما توجّه “الإعلامي الدجّال” لفريق موقع الصدى بالشتم و قال حرفيا “أنّه لن يعتذر لهم عن وصفهم بالجرذان و أنّه يعتذر للجرذان لتشبيه الفريق بهم” كما قال لراشد الخياري مدير الموقع “أنت جرذ”.

تصرّف غبيّ يكشف حقيقة هذا الدجّال الذي يروّض الرأي العام بفبركة و الأكاذيب و حملات التشويه التي يعتمدها ضدّ كلّ من يكشف عنه القناع.

و من جهته يؤكّد فريق الصدى و مديره أنّ الموقع يبقى عصيّا على لوبيّ الإعلام النوفمبري الذي يحارب من أجل كسر كلّ قلم حرّ و نزيه يرى النور على أرض الخضراء

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: