راعي كنيسة ماري جرجرس: البلطجية أحرقوا الكنائس والشيوخ هم من أنقذونا اليوم

أكد القس أيوب يوسف راعي كنيسة ماري جرجس بالمنيا، أن البلطجية هم الذين أحرقوا الكنائس في المنيا، وأن الشيوخ هم الذين نادوا بحمايتهم اليوم في المساجد في صلاة الجمعة.

وفي مداخلة تليفونية مع قناة “أون تي في” اليوم، أكد أيوب أن البلطجية اعتادوا الاعتداء عليهم من يوم الثالث من يوليو منذ إعلان الانقلاب، وتم نهب دير أثري يرجع لأكثر من 1500 عام من قبل البلطجية.

وأضاف أن المشايخ نادوا اليوم في المساجد في صلاة الجمعة بالمحبة والتسامح والوطنية، وأن اليوم فعلا كان يوم آمن بالنسبة لهم.

وأكد أنهم وجهوا نداءات كثيرة للشرطة والجيش لحماية الكنائس من البلطجية دون استجابة لهم

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: