رسالة من صحفية في موقع الصدى نت لكل اعلامي تجاهل شرف المهنة

بين أشلاء البشر يندفع الباحثون عن بصيص الحرية غير عابثين بفحيح الدخان وروائح الدماء المنبعثة من كل مكان حاثين الخطى نحو الات جهنمية علهم يتمكنون من تعبيد طريق طال امد اصلاحه علهم يفتحون باب العالم الوردي حيث تنعتق الرقاب و يصفح عن المبادئ وتحل مكبلات الحديد التي ضيقت الخناق عليهم حتى الموت
في زخم كل هذا الصراع لن تستطيع أن تكون الا انسانا مدافعا عن الانسانية
اليوم لن تكون اخوانيا ولا مراكسيا
اليوم لن تكون مسلما ولا قبطيا
اليوم يجب أن تكون الانسان الذي يثور لقتل بني جنسه
اليوم يجب أن تكون الانسان الذي ينحني اجلالا واكبارا لكل من نزف من أجل مبادئه وان اختلفت معه
اليوم يجب احترام الدماء و الشعور بالوجع لأنين الثكالى واليتامى و الارامل وكل من فقد عزيز غال
هي رسالة نسوقها لكل اعلامي عمى التعصب بصيرته و طمس التحزب بصره و نعت الجثث المتفحمة على قارعة الطريق بالمجرمة انه ببساطة يرفع صوته بكبرياء مشوه
ارجع لرشدك واخز نفسك واتق ربك واثر لانسانية تموت من أجلي و من أجلك ايها…الاحمق ..الغبي…البصير..عذرا فما وجدت غير هذه الصفات أناديك بها

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: