المسجد النبوي

رفضت عرضه كل الدول الإسلامية، اليسار المتنفذ بوزارة الثقافة التونسية يسمح بعرض فلم شيعي-إيراني يسيء لرسول الله محمد ﷺ في قاعات السينما بالعاصمة

رفضت عرضه كل الدول الإسلامية، اليسار المتنفذ بوزارة الثقافة التونسية يسمح بعرض فلم شيعي-إيراني يسيء لرسول الله محمد ﷺ في قاعات السينما بالعاصمة

يواصل اليسار التونسي المتنفذ في اجهزة الدولة عبثه بالأمن القومي للبلاد فبعد سنة 2012 و سماحه حينها بعرض فلم يسئ للذات الالاهية على قناة نسمة و كاد حينها أن يفجر الاوضاع الامنية بالبلاد أقدمت الجهات اليسارية المتنفذة بوزارة الثقافة على السماح هذه المرة بعرض فلم شيعي ايراني يسيء لأشرف الخلق محمد صلى الله عليه وسلم حيث سيجسد الشيعة الايرانيون من خلال ممثل ايراني شيعي جسد المصطفى و جسد والدته آمنة و ذلك في اطار بث عقيدة ديانتهم التي تعمل على المس من قدر الانبياء في قلوب الناس و اظهارهم انهم مجرد بشر

الفلم الذي يخشى ايضا ان يفجر السلم الاهلي بتونس خلف موجات استنكار واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي و تم اطلاق دعوات لوزارة الثقافة للتراجع فورا عن العبث بأمن البلاد و تعريضه للخطر

في حين دعا نشطاء كل من رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي و رئيس الحكومة يوسف الشاهد الى تحمل مسؤولياتهم في حماية السلم الاهلي و الامن القومي للبلاد

 

 

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: