رفيق الحاج قاسم وزير داخلية بن علي يغادر السجن

تونس ـ د ب أ ـ قال محام تونسي اليوم إن موكله رفيق الحاج قاسم وزير داخلية السابق خلال حكم بن علي قد غادر السجن اليوم الخميس بعد قضاء العقوبة المسلطة عليه.

وصرح المحامي عماد بن حليمة لإذاعة موزاييك الخاصة إن رفيق الحاج قاسم غادر سجن المرناقية بالعاصمة اليوم بعد قضاء العقوبة المسلطة من قبل القضاء العسكري بشأن قتل متظاهرين خلال أحداث الثورة.

وكان القضاء العسكري أصدر حكما ضد الحاج قاسم وهو آخر وزير داخلية خلال حكم بن علي وقيادات أمينة أخرى بالسجن لمدة ثلاث سنوات وهي المدة التي قضاها في فترة الإيقاف ما يعني إطلاق سراحه.

لكن القضاء أصدر في وقت لاحق بطاقة جلب ثانية بحق الحاج قاسم في قضية أخرى تعرف بقضية “البراطل” وهي ترتبط باستيلاء عائلة الرئيس السابق على مساكن بحي شعبي بمنطقة حلق الوادي بالعاصمة.

وقال المحامي إن قاضي التحقيق المكلف بقضية “البراطل” أصدر بطاقة جلب في حقه لاستنطاقه، وبعد مراجعة الإجراء تم إطلاق سراح منوبه.

ونقل الحاج قاسم اثر الإفراج عنه إلى إحدى المصحات الخاصة لتلقي العلاج بسبب تردي حالته الصحية بحسب ما ذكرت الإذاعة.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: