روبرت فيسك: “حماس” حققت ما لم يحققه أي جيش عربي ضد الكيان الصهيوني

قال المحلل السياسي “روبرت فيسك” أن إسرائيل لم تحقق أي انتصار بغزة على الرغم من أسابيع الدمار التي خلفتها بالقطاع معتبرا أن الفلسطينيين هم الفائزون استراتيجيا ومعنويا في هذه الحرب فهم لا يزالون في القطاع وحماس أيضا لازالت بغزة.
أضاف فيسك في تحليله المنشور أمس بصحيفة “إندبندنت” البريطانية أن حماس قد حققت النصر فإسرائيل طالبت بنزع سلاح حماس وفشلت في ذلك، وقالت إسرائيل يجب تحطيم حماس واجتثاثها ولكن لم تحقق ذلك، وقالت أنها ستهدم الأنفاق ولم يحدث ذلك وقتل أكثر من65 جندي صهيوني من خلال هذه الأنفاق التي استخدمها حماس في إطلاق الصواريخ.

وأشار فيسك إلى الاحتفالات الكبيرة التي شهدها قطاع غزة فور إعلان التوصل إلى اتفاق وقف النار بينما لم تظهر أي احتفالات في إسرائيل مضيفا أن حماس حققت فوزا لم يحققه أي جيش عربي ضد إسرائيل.
وأوضح فيسك الخسائر العسكرية التي حلت بإسرائيل لافتا إلى مقتل أكثر من 65 جندي صهيوني مقارنة بـ مقتل 6 فقط في حرب 2008 أي تضاعف عدد القتلي إلى 10 مرات مما يعكس تطور قدرات “حماس” و”الجهاد الإسلامي” القتالية كما امتدت صواريخ غزة عبر آلاف الأميال لتصل للعمق الإسرائيلي على الرغم من القبة الحديدية مما أدى إلى إلغاء رحلات الطيران بمطار بن جوريون.
ولفت فيسك إلى أن حماس أجبرت قائد الإنقلاب المصري عبد الفتاح السيسي على الاعتراف بأنها المشارك الرئيسي في اتفاق الهدنة على الرغم من حملته القمعية ضد جماعة الإخوان المسلمين في الداخل مضيفا أن الشيء الغريب هو أن مصر قصفت الإسلاميين في ليبيا وتستعد الولايات المتحدة لقصف الإسلاميين في سوريا عقب قصف الإسلاميين في العراق ولكن في غزة نجح الإسلاميون !!

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: