روحاني: العقوبات الأميركية الجديدة عمقت انعدام الثقة

اعتبر الرئيس الإيراني حسن روحانياليوم السبت أن العقوبات الأميركية الجديدة على بلاده، والتي فرضت على شركات ومؤسسات لها ارتباطبالبرنامج النووي الإيراني “عمقت بصورة أكبر انعدام الثقة” القائم بين البلدين.ووصف العقوبات بأنها “غزو للأمة الإيرانية” وقال للصحفيين في طهران إن بلاده ستقاوم هذا الغزو “وتضع الغزاة في أماكنهم”.

وأضاف الرئيس الإيراني أن العقوبات لا تتلاءم مع أجواء المفاوضات، وهي لا تتعارض مع إجراءات بناء الثقة فحسب بل تعمقها بصورة أكبر.

ومن جهتها، قالت المتحدثة باسم الخارجية الإيرانية مرضية أفخم إن العقوبات الأميركية الجديدة المفروضة على بعض البنوك والأعمال الإيرانية والأجنبية ستكون لها عواقب سلبية على مفاوضات طهران النووية مع القوى العالمية.

وأضافت مرضية أفخم -في تصريحات نقلتها وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية- أن العقوبات تأتي في وقت تتخذ فيه طهران إجراءات لبناء الثقة اعتمادا على الاتفاقيات التي أبرمتها وتتوقع نفس الإجراءات من الولايات المتحدة وبقية القوى الأخرى.

ويأتي القرار الأميركي بينما تجري طهران ودول مجموعة “5+1” (الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا والصين، وألمانيا) مفاوضات لإبرام اتفاق نهائي من أجل تسوية الأزمة النووية الإيرانية بعد إبرامها اتفاقا مرحليا في نوفمبر/تشرين الثاني 2013.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت أمس الجمعة عقوبات إضافية ضد إيران، واستهدفت كيانات ومؤسسات وأفرادا متهمين بتشجيع البرنامج النووي الإيراني المثير للخلاف وبدعم “الإرهاب”.

وقالت الصحافة الإيرانية إن العقوبات الأميركية الجديدة تستهدف عشرين كيانا ومؤسسة وثمانية أفراد.

المصدر : وكالات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: