Untitled-1

زياد الهاني يؤكد وجود قرار بمنع سمير الوافي من مغادرة البلاد بعد تورطه في قضية رشوة و إبتزاز

أكد الرئيس نقيب الصحفيين السابق وجود قرار بمنع سمير الوافي من مغادرة البلاد تحت الآلية 001 بعد تورطه في قضية معز بن غربية و ووسيم ميغالو و أضاف الهاني في تدوينة لها عبر الفيسبوك:

توضيح حول موضوع سفر سمير الوافي:
لا يوجد قرار بتحجير السفر على الإعلامي سمير الوافي، لأن مثل هذا القرار من اختصاص حاكم التحقيق. والقضية الملاحق فيها معز بن غربية ووسيم ميغالو لم يتم تعهيدها إلى حاكم تحقيق، بل باشرتها النيابة العمومية بنفسها وأحالت الملف بعد استكمال الاستنطاقات مباشرة إلى الدائرة الجناحية الثامنة بالمحكمة الابتدائية بتونس.
الأمر يتعلق بقرار منع من مغادرة البلاد، المعروف باسم الآلية 017، والنتيجة بالتالي واحدة، أي المنع من السفر!!
يعني أن ما ذكره القاضي سفيان السليتي حول عدم وجود قرار بتحجير السفر عن سمير الوافي، صحيح ودقيق. وفي نفس الوقت فإن السلط الحدودية لن تسمح للمعني بالأمر بمغادرة البلاد إذا تقدم إلى أية نقطة حدودية بغاية السفر إلى الخارج.
يعني الحكاية حكاية مصطلحات قانونية، وبالتالي موش موسى حج… آما حج موسى!!

[ads2]

2015-03-17_16-42-15

من جهة أخرى أكد أحد الناشطين في موقع ويكيلكس تونس الذي سرّب عدد الوثائق مؤخرا تأكيد زوجة حمادي الطويل سناء المالكي تورط سمير الوافي في إبتزاز زوجها و طلب رشوه قدرها 300 مليون

[ads2]

11074657_10202571859417459_324615413_n

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: