سبعة جرحى في غارات إسرائيلية على غزة

أصيب سبعة فلسطينيين -بينهم أطفال- فجر اليوم الجمعة في غارات إسرائيلية على قطاع غزة بحجة الرد على إطلاق صاروخ فلسطيني.

حيث قامت مقاتلات إسرائيلية من طراز “أف16” قصفت منطقة في شمال غرب مدينة غزة, مستهدفة موقعا تابعا للمقاومة الفلسطينية.

كما قام الطيران الإسرائيلي بشن غارة ثانية في شمال غرب غزة أيضا, مصيباً شخصين. كما اصيبت طفلة في الغارة حيث يقع منزل أسرتها بجوار أحد الموقعين المستهدفين.

و في غارة ثالثة استهدفت منزلا مهجورا في حي الفردوس بمدينة رفح جنوب قطاع غزة, وأصيب فيها أربعة بينهم طفلتان. وتأتي الغارات بعد ساعات من سقوط صاروخ فلسطيني في مستوطنة “نتيفوت” بالنقب قرب قطاع غزة وفقا للمراسل أيضا.

وقال الجيش الإسرائيلي إن الصاروخ الذي سقط مساء أمس في نتيفوت لم يتسبب في خسائر أو إصابات بالمستوطنة, مضيفا أن الغارات التي شنتها طائراته فجر اليوم استهدفت مخابئ لتخزين مواد قتالية.

وكانت مصادر أمنية بقطاع غزة قالت إن القصف الإسرائيلي استهدف مواقع لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) وحركة الجهاد الإسلامي. وأشار مراسل الجزيرة إلى أن الهدوء ساد قطاع غزة بعد الغارات التي وصفها بالمحدودة في المكان والزمان.

وقال إن الاحتلال الإسرائيلي بات يسلك منهج التصعيد ردا على كل عملية إطلاق صواريخ من غزة باتجاه المستوطنات القريبة. وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو هدد مؤخرا بتلقين حركة حماس “درسا قاسيا” ردا على إطلاق الصواريخ من غزة.

وعززت الحكومة الفلسطينية المقالة قواتها على الشريط الحدودي مع المناطق المحتلة عام 1948 للمحافظة على حالة التهدئة القائمة مع الجانب الإسرائيلي منذ نهاية العام 2012. يشار إلى أن ستة فلسطينيين استشهدوا وأصيب نحو ثلاثين في غارات إسرائيلية على غزة هذا الشهر

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: