سلطات الاحتلال تلغي القرار الجوهري عن الأسير المريض بهاء الدين فتحي يعيش

سلطات الاحتلال تلغي القرار الجوهري عن الأسير المريض بهاء الدين فتحي يعيش (54 عاماً) من مدينة نابلس، وتمدد اعتقاله إدارياً للمرة السابعة على التوالي لـ 55 يوماً علما أن قوات الاحتلال اعتقلت الأسير يعيش منذ 3/2/2013، ومددت اعتقاله الادارى 6 مرات متتالية، حيث كان من المقرر الإفراج عنه يوم الثلاثاء الماضي، إلا أن الاحتلال رفض إطلاق سراحه، رغم حصوله على قرار جوهري بعدم تجديد الاعتقال الادارى له، علما بأنه من الأسرى الذين خاضوا الإضراب المفتوح عن الطعام 63 يوماً؛ احتجاجا على سياسة الاعتقال الإداري المفتوح بحقهم.
مع ذكر أن الأسير يعيش يعاني من عدة أمراض أبرزها ضغط الدم ، السكري، والتهاب المفاصل( الروماتيزم) ، وحالته الصحية سيئة للغاية، وهو معتقل سابق أمضى في سجون الاحتلال 5 سنوات، في الاعتقال الاداري على فترات متفرقة.

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: