سلطة محمود عباس تواصل اعتقال شباب الانتفاضة من بينهم أسرى محررين

سلطة محمود عباس تواصل اعتقال شباب الانتفاضة من بينهم أسرى محررين

[ads2]

في إطار التنسيق الأمني بين سلطة محمود عباس والاحتلال الاسرائيلي اعتقلت أجهزة الضفة الغربية المحتلة ثلاثة شبان بعد أن داهمت عددًا من المنازل في بعض قرى دورا جنوب الخليل، فيما اعتدت بالضرب على أحدهم وأطلقت الرصاص صوب المواطنين جراء مواجهات اندلعت في المنطقة، في وقت لا تزال تعتقل عددًا آخر داخل زنازينها دون سند قانوني.

و في دورا، اقتحمت قوة من الأمن الوقائي يقدر قوامها بـ100 عنصر، قرية طواس قبل صلاة الفجر وداهمت منزل الأسير المحرر منذ يومين من سجون الاحتلال والطالب في جامعة الخليل محمود فارس أبو عرقوب واعتدوا عليه بالضرب المبرح بأعقاب البنادق حتى أغمي عليه.

وأفادت عائلة المحرر أبو عرقوب أن قرابة عشرين عنصراً من الوقائي انهالوا بالضرب المبرح بأعقاب بنادقهم عليه حتى أصيب بحالة إغماء، كما حاول العناصر إزالة رايات التوحيد التي وُضعت على منزله، حيث لا يزال يستقبل المهنئين بتحرره من الأسر بعد اعتقال دام 11 شهراً.

وعقب اقتحامهم منزل أبو عرقوب، اندلعت مواجهات بين المواطنين وعناصر الوقائي، حيث أطلقوا الرصاص الحي صوب المواطنين.

وفي ذات السياق وضمن نفس الحملة، اعتقل عناصر الوقائي الطالب في جامعة البوليتكنك محمد عيسى أبو عرقوب والأسير المحرر نافذ الشوامرة من منزله في مراح البقار غرب دورا.

من جانبها تواصل مخابرات الخليل اعتقال الطالب في جامعة الخليل جلال السراحنة، فيما تستمر مخابرات بيت لحم لليوم الحادي عشر على التوالي باعتقال الأسير المحرر معاذ صومان دون سند قانوني.

من جهة أخرى تواصل الأجهزة الأمنية في نابلس اعتقال الصحفي طارق أبو زيد لليوم الـ27 تواليًا، رغم المطالبات المستمرة من قبل الجهات الرسمية والحقوقية بإطلاق سراحه كون اعتقاله على خلفية عمله الصحفي.

كما تواصل أجهزة الضفة اعتقال الطالب في جامعة النجاح الوطنية صالح العامر لليوم السادس على التوالي.

المصدر : فلسطين الان

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: