سليم الرياحي يقاضي سامي الفهري وزوجته بتهمة التحيل والخيانة

قام رجل الأعمال و رئيس حزب الاتحاد الوطني الحر سليم الرياحي برفع شكوى قضائية ضد شريكه السابق في شركة إنتاج خاصة سامي الفهري بتهمة “التحيل و الخيانة”.

ولقد عقدت لجنة الدفاع عن الرياحي اليوم الجمعة 16 جانفي 2015 ندوة صحفية نفت فيها أن يكون موكلها قد قام بقطع الذبذبات على إحدى القنوات الخاصة  و التي كان سامي الفهري أيضا شريكا له فيها.

و أكد إلياس النيفر عضو لجنة الدفاع عن الرياحي ان موكله قد تعرض إلى عملية تحيل من قبل سامي الفهري وزوجته بعد أن أقرضهم مبلغ 10 مليون دينار كتسبقة لشراء قناة “الحوار التونسي” على ان يتم تسديده على 11 سنة وإسناد سليم الرياحي 50 بالمائة من أسهم القناة مما تنكر له الفهري علما و أن النيابة العموميةكانت قد فتحت تحقيقا قضائيا ضد رجل الأعمال سليم الرياحي على خلفية شكاية تقدم بها سامي الفهري متعلقة بقطع البث على قناة الحوار التونسي بعد أن كان أحال لها حق إستغلال الذيذبات و كذلك على خلفية رجوع مجموعة من الشيكات بدون خلاص لإنعدام الرصيد كان قد أمضى عليها سليم الرياحي لشركة “ايت برود” بمبلغ مالي قدره 10 ملايين دينار.

كما أفاد عماد الرياحي وهو كذلك أحد أعضاء لجنة الدفاع عن سليم الرياحي أن موكله  يملك حاليا  مبلغ 10 ملايين دينار في رصيده وسيطلب من القضاء التونسي تأمينه في الخزينة العامة للدولة الى حين حل الشركة مشيرا أن الرياحي لم يتحيل على سامي الفهري بل العكس هو الصحيح .

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: