سمير الوافي: إنطلاق الحوار الوطني أكبر صفعة للطيب العقيلي ومن وراءه

الصدى نت – تونس:

 

شنّ الإعلامي التونسي سمير الوافي هجوما على من إعتبرهم المتطرفين السياسيين و أكد أن محاولاتهم جرّ البلاد لمجهول باءت بالفشل الذريع في إشارة لتصريحات الطيب العقيلي الأخيرة وجاء في ما نشره سمير الوافي عبر صفحته الرّسميّة على موقع التواصل الإجتماعي ”فيسبوك”:

 

انطلاق الحوار الوطني بعد أيام هو أقوى ضربة قاضية توجه الى صدر كل القوى المتطرفة التي لا تريده وتحاول عرقلته وافشاله واستبداله بالفوضى والعنف والخراب…هذه القوى التي فشلت في فرض اجندتها رغم محاولاتها العديدة…سيعزلها الحوار الوطني عن جميع القوى المعتدلة التي تؤمن بأن تونس للجميع بدون اقصاء ولا شيطنة…لا خيار لنا سوى التعايش معا كاخوة في الوطن أو الفناء معا كمتحاربين متكارهين…

وقد فضح المتطرفون أنفسهم بمحاولاتهم اليائسة لجر البلاد نحو النفق المظلم…واحتكار الوطن والثورة…سقط القناع ولم نعد نصدق أن التطرف الديني فقط هو الخطر الأكبر الذي يهدد هذه البلاد…التعصب الايديولوجي والسياسي خطر آخر يهدد الوحدة الوطنية والتوافق السلمي والانتقال الديمقراطي…ويرفضون الانتخابات لأنها تفضح حجمهم الضئيل ورصيدهم الفارغ في بنك الواقع…..

03-10-2013 18-08-24

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: