سنتحرر من تللك الخلافة الامريكية بقلم مروى فرجاني

لا شرعية لمؤسسات النظام العالمي وعندما اتحدث عن مؤسسات هذا االنظام فأذكر :

1- مجلس الامن الدولي الذي سفك دماء المسلمين تحت مسمي مكافحة الارهاب..
2- صندوق النقد الدولي الذي افلس الشعوب ونهب ثرواتها..
3-الامم المتحدة التي تسيطر عليها امريكا والتي لاتخدم الا مصلحها فقط..
4-جامعة الدول العربية التي تسيطر عليها ايضا امريكا و التي تحدد مصير ومستقبل الدول العربية..
5-مجلس حقوق الانسان الذي صمت عن الدماء التي تسيل في دول الاسلام فكم من طفل قتل وكم من امراءة اغتصبت وكم من بيت هدم علي ساكنيه..
والله لا شرعيه لتلك الموسسات ولا شرعيه للحاكم الذي يؤمن بتلك المؤسسات ولو كان بزي اسلامي..
سنتحرر من تللك الخلافة الامريكية بأذن الله..
و ما الذي رايناه جميل في الديمقراطية كي ندافع عنها!! ننتخب احزاب كاذبة بالاجماع فمنها من يتاجر بالدين و منها من يتاجر بالخبزة و منها من يتاجر بالامن و منها من يتاجر بالدم..ثم ياتوا لينفذو نفس السياسة و نفس التعويذات الشريرة التي مورست منذ عقود على يد الانذال اصحاب الفكر المتخلف..ايها الغرب الكافر نحن المسلمون لا نريد ديمقراطيتكم لا نريد تجاربكم البالية التي افسدت الارض {و اذا قيل لهم لا تفسدوا في الارض قالو انما نحن مصلحون(١٠) الا انهم هم المفسدون و لكن لا يشعرون(١١)} نريد ان نطبق تجربتنا الاسلامية نريد ان نكون احرار في اختيار سياستنا المعتمدة..يا احزاب العمالة الم تملو العبودية و الذل و تلقي الاوامر من الغرب الكافر المجرم الحاقد علينا، الا تشتاقون للكرامة!! الا تشتاقون الى الانسانية و قد اصبحتهم كالكلاب الضالة اوفياء لمن يلقمكم فتاة خبز يسكت جوعكم للسلطة و من يمنحكم شربة ماء تروي عطشكم لدماء الابرياء التي تشربونها للعيش في احضان القصور!!..ايها المسلمون هبوا لنصرة دينكم و كفى قعودا هل استطاعوا بسياستهم و اعلامهم و برامجهم التعليمية التحريفية التمييعية ان يقتلو فيكم الرجولة و الغيرة على الدين و بعتم القضية وتخليتم عن أهداف الثورة بأرخص الأسوام

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: