سوريا : القبض على سليمان هلال الأسد المعروف ب ” كابوس اللاذقية” الأكبر

سوريا : القبض على سليمان هلال الأسد المعروف ب ” كابوس اللاذقية” الأكبر
ذكرت الوكالة السورية للأنباء “سانا”، اليوم الثلاثاء 11 أوت 2015 ,  أن “السلطات المختصة” ألقت القبض على سليمان هلال الأسد، ابن ابن عم رئيس النظام السوري، والمتهم بقتل العقيد حسان الشيخ , الملقّب ب “كابوس اللاذقية ” . دون أن تذكر أي تفصيل إضافي عن الأمر.
ولم يعلم ما إذا كان سيتم ترحيل القاتل إلى دمشق، أم سيتم التحقيق معه في اللاذقية. حيث تتخوف مصادر من أن يتم “التلاعب” بالشهود لتبرئة سليمان هلال الأسد، المتهم الوحيد، في القضية.

في تقرير نشرته “العربية.نت” عن سليمان , أكّدت الأخيرة أنّ مصادرها قد وصفت معظمها سليمان بالهم الأكبر دائما لللاذقية، الى درجة أن الرئيس السوري نفسه أمر في أكتوبر الماضي باعتقاله، ولو صوريا، للإثبات أن ابن قائد “قوات الدفاع الوطني” ليس عصيا على الدولة كما يزعمون. لكن اتضح فيما بعد أن من اعتقله كان قوة أمنية جاءت خصيصا من دمشق، كي لا تتم إهانته من داخل اللاذقية نفسها، إضافة أن أحدا لا يعرف أين أمضى الشهرين في العاصمة السورية.

و أضاف التقرير “لكنه عاد، وفي أول يوم من العوة حل الرعب على سكان “حي السجن” وسط المدينة الساحلية من تبادل للرصاص بدأ داخل الأكاديمية البحرية للعلوم بين سليمان وابن عمته علي صقر خير بك، الذي أصيب في القدم برصاص سليمان نفسه، إضافة الى تخريب سيارته بالكامل، ردا على تخريب صقر لسيارة سليمان أثناء “اعتقاله” فكانت واحدة بواحدة، ثم عاد الاثنان ككابوسين على سكان المدينة الساحلية: واحد بالليل، والثاني كابوس في النهار. ”

هذا و قد ذكر في التقرير عدّة حوادث مشينة قد قام بها سليمان من اجبار مواطنين على لعق حذائه و خلع ملابسهم و عدّة حوادث أخرى توصف باللاإنسانيّة .

سليمانسليمان1

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: