سوريا : مجزرة جديدة يرتكبها النظام في إدلب

ارتكب النظام مجزرة في ريف إدلب راح ضحيتها نحو 20 قتيلا و35 جريحاً حالات بعضهم خطرة. يأتي ذلك فيما تشهد محافظة إدلب اشتباكات هي الأعنف منذ أشهر ، في جبل الأربعين ومدينة أريحا في ريف إدلب. وفي هذا السياق أعلنت مصادر المعارضة أن الفصائل المقاتلة بدأت المعركة بنسف القصر الأصفر من خلال نفق تم تلغيمه، ما أدى إلى مقتل وجرح عدد كبير من عناصر قوات النظام.

[ads2]

كما تقدم المقاتلون المعارضون وسيطروا على عدة نقاط بالقرب من حاجز الشامي. أما الريف الدمشقي فما زال يشهد قصفا عنيفا من قبل قوات النظام التي خصت مدينة الزبداني بعدد من البراميل المتفجرة. وفي دمشق سقط صاروخ يعتقد أنه من نوع ارض- ارض على منطقة في حي جوبر. يأتي ذلك بينما تدور اشتباكات عنيفة بين قوات النظام وفصائل المعارضة في مخيم اليرموك.

[ads2]

كذلك، لم تكن حماه بعيدة عن مرمى القصف العشوائي التي تتعرض له، حيث سقط عدد من القتلى والجرحى في منطقة وادي الدلاتي، على أطراف بلدة كفرزيتا في ريف حماه الشمالي.

[ads2]

أما جنوبا فقد تركز القصف العنيف من قبل وقات النظام على مناطق في بلدة الجيزة، ومناطق في درعا البلد كما قصفت بالبراميل المتفجرة بلدات انخل والشيخ مسكين واليادودة.

 

المصدر : العربية نت

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: