سوق الأساور الإلكترونية ينمو مع ركود في شحنات الساعات الذكية

سوق الأساور الإلكترونية ينمو مع ركود في شحنات الساعات الذكية

[ads2]

أظهر تقرير جديد من شركة أبحاث السوق كاناليس Canalys أن سوق الأجهزة الذكية القابلة للارتداء ما يزال تهيمن الأساور الإلكتروني من شركة فيتبيت Fitbit التي شحنت خلال الربع الثاني من العام الحالي نحو 3.7 مليون وحدة.

وبحسب تقرير كاناليس، تجاوز مجموع شحنات الأساور الإلكترونية، التي تقوم أساسًا بتتبع الصحة واللياقة البدنية، الـ 9 ملايين وحدة. وبعد فيتبيت تأتي شركة شاومي الصينية، التي شحنت خلال نفس المدة 3 ملايين وحدة، ثم شركة جارمين Garmin ثالثةً بعد شحن 700,000 وحدة.

[ads2]

وقالت كاناليس إن شحنات فيتبيت من الأساور الإلكترونية تمكنت من النمو بنسبة 37% مقارنة بنفس المدة من العام الماضي.

وفي حين شهدت منتجات الأجهزة الذكية القابلة للارتداء من الأساور الإلكترونية نموًا قويًا، عانت الساعات الذكية ركودًا، إذ لم تشحن آبل خلال الربعين الأول والثاني من العام 2016 سوى 3 ملايين ساعة ذكية.

[ads1]

وتتوقع شركة كاناليس أن يشهد العام الحالي شحن ما يقرب من 7.5 ملايين وحدة من الساعات الذكية التي تدعم إجراء الاتصال الهاتف دون الحاجة لربطها بهاتف ذكي، أي تلك التي تأتي مع شريحة اتصال.

[ads1]

وبالنسبة للساعات الذكية العاملة بمنصة أندرويد وير، فقد أظهر التقرير أن شحناتها انخفضت خلال العام 2016، وذلك بعد تضاءل الزخم مع قلة إطلاق منتجات جديدة.

ويأتي تقرير كاناليس الخاص بسوق الأجهزة الذكية القابلة للارتداء بعد نحو أسبوع من تقرير آخر لها يخص سوق الهواتف الذكية أظهر أن شركة سامسونج ما تزال تهيمن، وآبل تعاني، وهواوي تصعد.

البوابة العربية للأخبار التقنية

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: