مدرسة

سيدي بوزيد : أولياء يتهمون مدير مدرسة ابتدائية بالتحرش ببناتهن

[ads2]

استأنفت اليوم الأربعاء 24 فيفري 2016 الدروس بإحدى المدارس الابتدائية بالرقاب من ولاية سيدي بوزيد بعد توقفها أميس الثلاثاء على خلفية احتجاجات نفذها الأولياء بالجهة تنديدا بتعرض بناتهن إلى التحرش الجنسي من قبل مدير المدرسة.

وقد أكدت مصادر أمنية تلقيهم عدة شكايات من قبل أولياء اتهموا فيها المدير المذكور بالتحرش بعدد كبير من التلميذات وذلك بعد تنفيذهم لتحركات احتجاجية طالبوا خلالها بطرد المدير المتهم.
وقد سارعت المندوبية الجهوية للتربية بسيدي بوزيد بفتح تحقيق إداري للتثبت في حقيقة الاتهامات الموجهة لمدير المدرسة.
من جهته أكد المدير المتهم بالتحرش في تصريح أنه خرج من المدرسة في عطلة وذلك بسبب حالته النفسية السيئة جراء الاتهامات التي لحقته نافيا مانسب إليها مؤكدا أنها مجرد تهم كيدية الهدف منها انتزاع منصبه لفائدة شخص اخر.

جوهرة “اف ام”

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: