سيف الإسلام القذافي يمثل أمام المحكمة في طرابلس عبر الكاميرات

– ظهر سيف الإسلام القذافي، نجل العقيد الليبي معمر القذافي، لأول مرة أمام محكمة ليبية في العاصمة طرابلس، ولكن ليس شخصيا، بل من خلال الكاميرات من مقر سجنه في مدينة الزنتان، وذلك بجلسة محاكمة 37 من رموز نظام العقيد الراحل، معمر القذافي.

وذكرت وكالة الأنباء الليبية الرسمية أن محكمة جنوب طرابلس استأنفت صباح الأحد محاكمة 37 متهماً من رموز النظام السابق، من بينهم سيف القذافي، ورموز أمنية مثل عبد الله السنوسي، إلى جانب آخر رئيس وزراء بعهد القذافي، البغدادي المحمودي.

ولفتت الوكالة إلى أن جلسة المحاكمة العلنية التي نقلت عبر الفضائيات جرت “بمثول جميع المتهمين أمام قاضي وهيئة المحكمة بما فيهم المحبوسين في مدينتي مصراتة والزنتان وذلك بعد ربط المحكمة عبر الدائرة المغلقة بالمتهمين في الزنتان ومصراتة” وقد ظهر من المدينة الأخيرة رئيس جهاز الحرس الشعبي، منصور ضو.

. وكانت المحكمة، قد ارجأت في جلستها السابقة، المحاكمة بسبب عدم استكمال التحقيقات مع المتهمين، وعدم ربط الدائرة المغلقة، علما أن المتهمين يواجهون عدة تهم، على رأسها قتل المتظاهرين إبان ثورة 17 فبراير/شباط، وارتكاب جريمة الإبادة الجماعية.

وكانت السلطات الليبية قد اضطرت مؤخرا إلى إجراء تعديلات قانونية تتيح مثول القذافي عبر الكاميرات، نظرا للمصاعب الأمنية التي تعيق نقله إلى العاصمة

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: