شفيق جراية

شفيق جراية يتراجع: ما ورد في حلقة ”لمن يجرؤ فقط” حول الصحفيين كانت مجرد مزحة

 

أثارت تصريحات شفيق جراية في الحلقة الاخيرة من برنامج “لمن يجرؤ فقط” ردود فعلا غاضبة بعد تصريحه المثير بأنه قام بشراء ذمم عدد كبير من الصحفيين.

و اثار هذا التصريح جدلا و ردود فعل غاضبة،  حيث عبرت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين في بلاغ غاضب لها يوم أمس عن استغرابها من تصريحات شفيق جراية

وذكرت النقابة وفق تعبير بيانها  أن “شفيق جراية صرح خلال برنامج تلفزي يقدمه سمير الوافي المحكوم عليه سابقا في قضايا ابتزاز على قناة “الحوار التونسي” الخاصة ، بأنه قام بشراء ذمم الصحفيين، معتبرة أن مثل هذا التصريح فيه مس من سمعة قطاع الصحافة وإعتراف صريح باقتراف جريمة الرشوة والفساد المالي”

وطالبت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد بتحمل إلتزاماتها في خصوص مسؤولية الجراية في الفساد المالي الذي بات يجاهر به في وسائل الإعلام، مؤكدة أن تصريحات رئيس الحكومة يوسف الشاهد حول مقاومة الفساد تبقى لا مصداقية لها في ظل إفلات الفاسدين من العقاب، و تواصل التستر والتواطؤ وغض النظر عن جراية، وفق ما ورد في البيان.

وأكدت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين أن لوبيات المال الفاسد أصبحت تمثل التهديد الأخطر على حرية التعبير والصحافة في ظلّ “صمت الحكومات المتعاقبة وتواطؤ صريح من النيابة العمومية” ، داعية كافة منظمات المجتمع المدني الى تحمّل مسؤولياتها في الحفاظ على هذا المكسب التاريخي.

من جهته رد رجل الأعمال في بيان مماثل أكد خلاله عن اعتذاره من كافة الصحفيين مشيرا إلى أن التصريح كان مجرد مزحة من طرفه لصديقه نوفل الورتاني 

معرباً عن استغرابه من الحملة التي تلت هذا التصريح المازح و الشأن انها مجرد دعابة وفق تعبيره

و أضاف جراية أن أطراف معادية له استغلت التصريح و قامت باخراجه عن السياق لأغراض شخصية يراد منها استهدافه و قد كانت النقابة الوطنية للصحفيين طرف في الحملة مما يجعل الأمر ضرب لمصداقية العمل النقابي على حدّ قوله

received_13061434794043281

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: