شقيقة ماهر زيد ترد على سفيان بن حميدة: لاعق حذاء الحجامة يتهم أخي بالإرهاب

الصدى نت – تونس:

 

اليوم قررت الذود عن شرف أخي أمام شرذمة الكلاب التي حاولت نهشه فبعد البوليس السياسيي أنور حاج عمر هاهو لاعق حذا الحجامة يأخذ نصيبه أيضا فلا عجب أن يلتقي الإثنان على أخي فكلاهما نفس المهم و إسميهما على دفاتر البوليس السيايسي موجودة. نعود لضيف مقالي هذا سفيان بن حميدة الذي أشك صراحة في نوعية المخدارت التي يستهلكها إتهم أخي على قناة صهيونية تدعى نسمة وما هي إلا  نقمة بأنه يجلب الإرهاب من سوريا

لطالما هذا الغبي يتحفنا بتحليلاته الكرتونية الخيالية التي تكشف صاحبها وتضعه حتما في حجمه ألا وهو لاعق حذاء الحجامة ومقالاتك بالعشرات في تمجيد المخلوع ونظامه وظلمه والان ما إن شممت رائحة الإسلامي في أخي حتى أسرعت مهرولا لأداء واجبك ولكن أقول لك كلمات خفيفات قالتها العرب قديما ”تعرف حماقة الرجل بالأشر في النعمة ، وكثرة الذل في المحنة.” أسد عليّ على العدو نعامة حين رفع سيدك وولي أمرك كمال لطيف الهاتف و أهانك أمام عشرة ملايين من الشعب ظللت أخرص و خفقان قلبك من شدة الخوف كان أن يسمعه الناس ولكن هذا حسبنا في الجبناء اللذين يحملون لؤم الكلاب أختم بهذا فكل ما فيك فيه ما من تحاول أن تبلغ عنان السماء …

لا تأسفنَّ علي غدرِ الزمانِ لطالما
رقَصتْ علي جثثِ الاُسودِ كلابُ

لا تحسبنَّ بِرقصِها تعلو علي اسيادِها
تبقي الاُسودُ اُسودٌ والكِلابُ كِلابُ

تَبقي الاُسودُ مخيفةٌ في اسرِها
حتي واِن نَبَحَت عليها كلابُ

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: