شيماء الرّميلي المستقيلة من نداء تونس عبر الصدى نت: مارسوا الإرهاب ليفتكّوا الحكم من النهضة

شيماء الرّميلي المستقيلة من نداء تونس: مارسوا الإرهاب ليفتكّوا الحكم من النهضة

 

نعم يا سادتي ها أني أعيد أخذ قلمي لأخط ببناني عبر مدونتي الخاصة على موقع الصدى نت لأكشف عبر هذه الكلمات و أنا الخبيرة بدهاليز الحزب الذي خرّب البلاد على مدى 23 عاما والذي ظهر في ثوبه الجديد ”نداء الخراب” ومعه معارضة اليسار الإنتهازي وكلهم يا سادتي يعملون تحت شعار القاعدة الدنيئة ”الغاية تبرر الوسيلة” ليس المهم عندهم أن تغرق تونس أو تنهار أو يستباح دم خيرة شبابها فأنا أعرف الناس بهم وقد خبرت خباياهم إنهم لا يتورّعون عن نهب بعضهم و قتل بعضهم من أجل غاياتهم الشهوانية الزّائلة لقد عميت بصيرتهم من أجل الحكم رغم أن الشعب طردهم. أؤكد لكم أحبتي أنهم يقفون وراء كل شيء من إغتيالات و إرهاب و إضرابات ومعهم إعلامهم الرّدىء ونسمتهم الأفعى وتونسهم السابعة عرابهم في إشعال النيران و إذاعاتهم اللّقيطة. إذن هم صنعوا لأنفسهم إمبراطورية الإرهاب ليخيّروا الشعب بين أمرين إما الحرية أو الإرهاب بكل وقاحة تكشفهم بعض زلات ألسنتهم النتنة ولا غرابة في ذلك فتاريخهم شاهد على حاضرهم من قتل اليوسفيين إلى شهداء الوطن الآن دماء شباب الأمن تروح هدرا من أجل أن يصلوا إلى الحكم فطال إرهابهم الشعب و الأمن ومعهم من إنتخبه الشعب أي عدوهم الأكبر النهضة فصاروا كل هؤلاء الآن ضحايا لإرهابهم لهذا من على منبر موقع الصدى أدعو الشعب لليقضة و الإستعداد لما هو قادم و أن لا يرضى بهؤلاء القتلة وصايا عليه مرّة أخرى كن على يقظة يا شعب و أحذر أن يدخلوك تحت عذاباتهم مرّة أخرى…
شيماء الرّميلي 27-10-2013

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: