صفقات مشبوهة في وزارة النقل : الوزير يبرر

[ads2]

حضر وزير النقل أنيس غديرة إلى جلسة عامة  بمجلس نواب الشعب  اليوم الثلاثاء 19 جويلية 2016 لتوضيح إبرام وزارته صفقة  لجلب قطاع غيار لمحركات القطارات تم فيها دفع 800 ألف دينار دون استلام لقطع الغيار

وفي توضيحه لهذه المسألة قال أنيس غديرة أن الشركة الكندية  المزمع تسلم الصفقة منها أفلست و أنه كلف  مكتب محاماة فرنسي وأخر كندي لتولى القضية التي كسبتها الشركة التونسية للسكك الحديدية وتم تغريم الشركة الكندية التي لم تنفذ الصفقة بالمبلغ المالي المدفوع بسبب إفلاسها.

وأوضح الوزير أنه تم فتح طلب عروض جديد بتاريخ 12 جويلية 2016 لإتمام هذه الصفقة وأضاف انه سيوافي رئاسة الحكومة بكل النتائج والتفاصيل حسب قوله مؤكدا أن الوزارة تسعى إلى التصدي إلى الفساد عبر تعزيز قواعد الشفافية والمتابعة الدقيقة للتقارير المتعلقة بهيئات الرقابية إضافة إلى إحالة عدد من ملفات شبهات الفساد للجهات المختصة.

هذا ويذكر أن النائبة عن التيار الديمقراطي سامية عبو كانت وراء كشف هذه الصفقة خلال إثارة ملف الفساد في قطاع النقل بمجلس نواب الشعب.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: