صلاح سلطان يعتذر للشعب المصري عن عدم مصارحته وعن اعتماد الإخوان سياسة الحوار مع الفلول

اعتذر الدكتور صلاح سلطان القيادي بجماعة الإخوان المسلمين عن اعتماد سياسة الحوار مع فلول النظام البائد عوض مصارحة الشعب المصري ومساندة مساره الثوري ودعا القوى الوطنية البدء في حوار جديد لإنقاذ ثورة 25  يناير

ومما قاله سلطان في كلمة الاعتذار : “ندرك الآن أن المسار الثورى باستمرار الحشد الشعبى فى الميادين كان أنفع لتحقيق مقاصد ثورة 25 يناير، بجانب قبول التنظيم الاستمرار فى تحمل المسئولية فى هذا الوقت العصيب رغم العرض والرفض من الكثير من شركاء الثورة أو الوطنيين المستقلين، مع استمرار قوى الفلول والمنتفعين والمتخوفين من العدالة فى هدم أى مشروع إصلاحى، وكان يجب مصارحة ومشاركة الشعب المصرى كله ليحمل معنا أعباء المعوقات والمؤامرات” .

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: