الخارجية الأمريكية تلتقي بالقيادي في الإخوان وليد الشورابي و تؤكد أنها لا تعتبر الجماعة منظمة إرهابية

أثارت الصورة الشخصية للمستشار وليد شرابي بمقرّ الوزارة الخارجية الأمريكية ,التي أنزلها على صفحته الخاصّة على موقع الفايسبوك ضجّة إعلامية أمريكية و مصرية على حدّ سواء
حيث استنكر الإعلام الأمريكي سريّة اللقاء و ضبابية المحاور التي قام عليها هذا الإجتماع بينما ندّدت الخارجية المصرية بمثل هذه اللقاءات مع من اعتبرتهم ” جماعة ارهابية” تمسّ بأمن مصر , كما نوّهت إلى عدم شرعية اللقاء بين الخارجية الأمريكية و الإخوان , الحركة الملاحقة قانونيا و قضائيا .

في ردّها على هذه التساؤلات و الاستنكارات أفادت الناطقة الرسمية باسم الخارجية أنّ هذا اللقاء لا يتعدّى أن يكون لقاء روتينيا ,  مع مختلف الأطراف السياسية في مختلف الدول , و أعربت أنّ الإدارة الأمريكية لا تعتبر الإخوان جماعة إرهابية و لا ترى ضيرا في لقاءها .

[ads2]

 

إخوانإخوان2

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: