طوفان من التساؤلات ( كتبه عبدالفتاح سعيّد)

لماذا تخلّت روسيا بسرعة عن حليفها رئيس أوكرانيا وتَتَمَسّك في المقابل ببقاء بشّار ؟
لو كان رئيس أوكرانيا شيعيًّا أو عَلَويًّا ، مُتحكِّما في أغلبية مسلمة سُنيّة ، هل كانت تَتَخلَّى عنه ؟
=======================
لماذا يطالب أوباما عسكر أوكرانيا بعدم التدخّل في السياسة ، وهو الذي أيَّد انقلاب العسكر في مصر ولم يحتجّ على تَدَخُّلِهِم في السياسة !!!
===================
لماذا هاج معارضونا أمثال حمة الشيوعي ومرزوق موازي ، هاجوا وماجوا لما رشَّت قوات الأمن التركية المُتظاهرين بالمِياه ، ثمَّ سكتوا عن قتل الأمن الأوكراني ” الشيوعي” للمتظاهرين ؟
==================
من أذِن للمؤقَّت جُمعة أن يعلن استعدادَه للتعاون مع حكومة الانقلاب في مصر ؟
أين المجلس التأسيسي ؟
أين المرزوقي ؟
مَن بصدد تسيير المؤقَّت جُمعة ؟
==================
لماذا لا يتواجدُ أنصار الشريعة والسلفية الجهادية بدُول الخليج رغم وجود قواعد عسكرية أمريكية هناك ، ووجود فساد مالي ضخم جدا ؟
لماذا لا يتواجدُ أنصار الشريعة والسلفية الجهادية في إيران رغم اضطهاد السُّنّة في إيران ؟
لماذا لا نرى أنصار الشريعة إلا حيث كانت مصالح أمريكا والغرب مُهدَّدَة ؟
=======================
لماذا يكون القرض مِن صندوق النقد الدولي كارثة زَمَنَ حُكم الترويكا ، ويُصبح مفيدًا ومُحسّنا للاقتصاد زمن المؤقَّت جمعة ؟
لماذا يكون الخروف الإسباني ، حسب إعلامنا ، يتغذى بلحم الخنزير أثناء حُكم النهضة ، ثم يصبح غذاؤه الحبق والإكليل والزعتر زمن حُكم المؤقَّت جمعة ؟
======================
لماذا تَكونُ كلُّ الثورات مُحَلاةً بالدِّماء ، والجرحى ، والقتلى ، قتلى بأيدي الأمن والجيش ، كما في تونس وليبيا وثورة 25 جانفي في مصر والآن الثورة الأوكرانية الثانية ، إلا ما يُسمَّى ثورة 30 يوليو المصرية ، كما يسميها أنصار السيسي ، فقد كانت خالية من الدماء ومحميَّة بالأمن والجيش ، ولم يُقتل فيها متظاهر واحد !!!
======================
لماذا بعد العملية الإرهابية بجندوبة تعالت الأصوات المنددة باللحية ، وبالنقاب ، وبالجمعيات الخيرية ، والمُندِّدة بالمتمتعين بالعفو التشريعي العام وتعتبرهم سبَبَ الإرهاب ، وكثرت الأصوات المطالبة بتأخير الانتخابات ، وتَعَالَت الأصوات المطالبة بمراجعة التعيينات ، وحل رابطات الثورة ؟
ماذا نستنتج مِن ذلك ؟
أليست العملية الإرهابية شرارة مُخَططة من الدولة العميقة لإعادة القبضة الحديدية حول رقبة الشعب ؟
======================
كيف يكون حسن نصر الله  مقاوما وممانعا وقد تَلَقَّى مئات الملايين مقابل تزيين صورة المخلوع ؟
======================
إذا كان بشار فعلا مقاوما وممانعا وتخشاه إسرائيل ، فكيف عَجَزَت إسرائيل عن استغلال فرصة ثورة الشعب ضدَّه لإزاحتِه والقضاء عليه ؟
=====================
لماذا يأتون بوزير مُكلَّف بالأمن ، رضا صفر ، يأتون به مِن دهاليز الأرشيف ؟
ألم يشتغل مع بورقيبة والمخلوع ، وعذَّب عبد الرؤوف العيَّادي ؟
إذًا ، بماذا يُكلَّف بن جِدُّو إذا كان رضا صفر مُكلَّفًا بأهم مِلف ؟؟؟
بالانتصاب الفوضوي !!!
هل بن جِدُّو مُسيِّر أم مسيَّر ؟
====================
لماذا يُتَحَدَّث عن إرهاب رابطات الثورة ولا يُتُحَدث عن إرهاب الجبهة الشعبية التي أحرقت عشرات السيارات يوم جنازة بلعيد الذي لم نَرَ جُثَّتَه ، وأحرَقت عشرات المؤسسات ومقرات الأحزاب ؟

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: