عائلة السجين السياسي الذي أصيب بجلطة جراء إهانته بمقرّ النهضة تهدد بإقتحام المركزي

ذكر مراسل الصدى بمنطقة الملاسين حيث يقطن السجين السياسي عادل العوني الذي أصيب بجلطة في القلب أن حالة غليان أصابت عائلته و أقاربه و سكان المنطقة فورا بلوغهم النبأ ومن تسبب في وقوع الجلطة له وهو القيادي رضا الباردوني الذي أهانه و طرده من المقر المركزي للحزب و ذكر مراسلنا أنه في حال فقد السجين حياته فإن مقر المركزي للنهضة قد يشهد محاولة إقتحامه وحرقه من قبل الغاضبين من سكان منطقة السجين السياسي عادل العوني.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: