عبد الحكيم بلحاج يرفع قضية ضد الطيب العقيلي ويتهمه بالكذب

 

تداولت العديد من صفحات المواقع الاجتماعية تصريحات لعبد الحكيم بلحاج رئيس حزب الوطن في ليبيا ينكر فيها ما جاء في الندوة الصحفية للطيب العجيلي من إتهامات قال أنها كاذبة بالتورط في اغتيال شكري بلعيد وأردف قائلا : ليس لي أي علاقة بإغتيال شكري بلعيد و كل ما قيل و نشر عن علاقتي بإغتيال بلعيد عار تماما عن الصحة و أنا لا أعرف بلعيد و ليس من دعوتنا اغتيال الناس الأبرياء نخوتنا و عروبتنا و ديننا الحنيف لا يسمحون لنا بالتورط في مثل هذه الأعمال التي تسفك دماء الأبرياء و لماذا أتدخل في الشأن التونسي الداخلي و استقرار تونس يهم ليبيا

واستنكر عبد الحكيم بلحاج كيف أن وسائل الإعلام في تونس لم تكلف نفسها الاتصال به للاستفسار أو عناء البحث لتحري الدقة و التثبت قائلا: أنا أربأ بالجميع أن لا يتحروا الصدق قبل السبق الإعلامي الذي يدفع نحو التشويش فأنا ضد ما تدعو له جماعة أنصار_الشريعة من وسائل و أفكار و ضد ما ينتهجونه من منهج. لا يربطني بأنصار الشريعة أي تواصل سواء بطرق مباشرة أو غير مباشرة كما أني لم ألتق أبدا بأبي عياض و لم أتعرف عليه مطلقا و لا تربطني به أي علاقة… و كيف يمكن أن يكون لي علاقة مع أنصار الشريعة و هم أصلا لا يعترفون بي. و نحن نتأسف لكل العمليات الإرهابية التي تؤدي إلى زعزعة أمن تونس و شعبها.

كما أكد بأنه يحتفظ بحق المتابعة القضائية ضد كل من يكذب عليه ويشهر به ويتهمه باطلا في إغتيال بلعيد و قال : كيف نغتال سياسيين تونسيين ونحن مدينون لتونس التي دعمتنا في ثورة 17 فبراير وفتحت أبوابها لاستقبالنا و لقينا دعما و ترحيبا لا محدودا ولن نكافئ شعبها بغير ما لقينا منهم .

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: