عبّو يطالب رئاسة الحكومة والقضاء بالبحث في هبة الإمارات لحركة نداء تونس بشكل جدّي وعادل

على خلفية الفضيحة المدويّة في الوسط السياسي التونسي و المتمثّلة في تلقّي زعيم حركة نداء تونس هبة من دولة الإمارات العربية و طلب شخصي من سفير الدولة الخليجية لإطارات الديوانة التونسية بتسهيل تسليم سيارتين فخمتين للباجي قائد البسي رئيس الحزب، الأمر الذي يتعارض و القانون المنظّم للأحزاب الصادر سنة 2011، أصدر حزب التيار الديمقراطي برئاسة الأستاذ محمّد عبّو بيانا اليوم الأربعاء 06 أوت 2014، يطالب فيه رئاسة الحكومة و القضاء التونسي بالاسراع في التبيق العادل للقانون. و فيما يلي نصّ البيان:


“بيان حول التمويل الأجنبي للأحزاب والشخصيات السياسية
6 أوت 2014
على إثر نشر وثيقة تثبت هبة دولة الإمارات العربية المتحدة لسيارتين مصفحتين لرئيس حركة نداء تونس واعتراف الحركة بذلك وتبريرها بكونها معدة لحماية رئيسها،
وعلى إثر أخبار لم يتسن التأكد منها حول وجود تمويلات أجنبية لأحزاب أخرى وشخصيات سياسية أخرى،
وتذكيرا بالمواقف السابقة للتيار الديمقراطي في خصوص ضرورة الرقابة الجدية على تمويل الأحزاب والجمعيات ومؤسسات الإعلام، حماية للديمقراطية وللأمن العام، والتي تأكدت أهميتها على ضوء ما أثبتته الأبحاث من كون عدم الرقابة على الجمعيات قد سهل للإرهاب مهامه،
فإن التيار الديمقراطي :

– يطالب القضاء والحكومة بفتح ملف تمويل الأحزاب والسياسيين وخاصة منه التمويل الأجنبي
– يطالب رئاسة الحكومة والقضاء بالبحث في موضوع الهبة المذكورة بشكل جدي وعادل
– يعتبر أن تمويل قيادات الأحزاب يجب أن يخضع لنفس قواعد تمويل الأحزاب ومنها منع تلقي المساعدات النقدية والعينية من الخارج
– يدعو بالنظر للمواقف المعلنة لدولة الإمارات العربية المتحدة من الثورات العربية، إلى مراقبة كل المبالغ التي تصل من الدولة المذكورة والبحث في دوافع إعطائها بما يضمن حماية أمن البلاد.
– يتمنى لكل السياسيين وسائر المواطنين السلامة من كل مكروه ويعبر عن ثقته في قدرة الأمن الوطني على حماية كل من هو مهدد.

عن المكتب السياسي للتيار الديمقراطي
الأمين العام
محمد عبو “

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: