عدنان منصر: رئاسة الجمهورية أفشلت انقلابا محقّقا دعت إليه بعض رموز المعارضة

قال الناطق الرسمي باسم رئاسة الجمهورية السيد عدنان منصر، في تصريحاته قبل قليل في برنامج “لمن يجرؤ فقط” أنّ مؤسسة رئاسة الجمهورية أحبطت انقلابا أمنيا عسكريا و سياسيا محقّقا.

كما أضاف منصر أنّ بعض رموز المعارضة دعوا أمنيين و عسكريين للتمرّد على السّلطة. و كان البعض من هؤلاء مستعّدا للاستجابة. و علّل منصر تصريحه بما حدث إبّان حادثة اغتيال السياسي شكري بالعيد. إذ أعطى رئيس الجمهورية السيد المنصف المرزوقي أوامر بتنظيم جنازة عسكرية للفقيد إلاّ أنّ تلك الخطوة قوبلت بتمرّد من جانب وزير الدفاع الذي قال بأنّ “المؤسسة العسكرية لا تتلقّى تعليمات من رئاسة الجمهورية”.

حركة وزير الدفاع السابق وصفها منصر بالكلام الخطير و بالتمرّد على السلطة، الأمر الذي دعى إلى تنحيته و رفضه في أي حكومة تأتي من بعده.

و في السياق نفسه ذكر الناطق الرسمي باسم رئاسة الجمهورية أنّ سابقة خطيرة قام بها  الكريم الزبيدي و هي وضعه لطائرة عسكرية على ذمّة قناة نسمة لتصوير أحداث العنف و الشغب يوم الجنازة، واصفا هذا التصرّف بالخطير و واضعا إياه في خانة الأسباب التي دفعت الجنرال رشيد عمار للاستقالة من منصبه.

 

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: