عراقيون يضربون طاقم طائرة تركية لهبوطها بالكويت

في تصرف غريب ومستهجن قام 15 عراقياً بأعمال شغب والاعتداء بالضرب على طاقم طائرة تركية قامت بهبوط اضطراري في مطار الكويت الدولي بسبب سوء الأحوال الجوية، ما دعا إلى تدخل رجال أمن المطار.

وكان الركاب العراقيون يعترضون بذلك على قرار الكابتن العودة إلى إسطنبول بدل الذهاب إلى البصرة الوجهة الأصلية للرحلة، ما دفع بالكابتن لطلب تدخل أمن مطار الكويت، بحسب ما ورد في صحيفة “الوطن” الكويتية.

وخرج رجال الأمن من الطائرة بعد أن أقنعوا الركاب العراقيين بالذهاب إلى إسطنبول ثم العودة إلى البصرة بعد أن تتحسن الأحوال الجوية، وبعدها قرر الكابتن الإقلاع، إلا أن الركاب العراقيين قاموا بالاعتداء على مضيف ومضيفة على متن الطائرة وفتحوا باب الطائرة، ما دفع بالكابتن للاستعانة مرة ثانية برجال الأمن الذين تدخلوا وأنزلوا الركاب العراقيين وأخذوهم إلى فندق المطار حتى يتم ترحيلهم على طائرة أخرى متوجهة إلى البصرة والسماح للطائرة التركية بمغادرة الكويت بعد تنازل الطاقم والكابتن عن حقهم تجاه ما قام به الركاب العراقيون.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: